2017/11/28 02:59:49

الرئيس البرازيلي يغادر المستشفى بعد اجراءه عملية جراحية بالقلب

الرئيس البرازيلي يغادر المستشفى بعد اجراءه عملية جراحية بالقلب

أجرى الرئيس البرازيلي، ميشيل تامر، عملية جراحية ناجحة في القلب، وذلك يوم السبت الماضي.

وبحسب ما أفادت قناة "غلوبو" البرازيلية، فإن الرئيس البرازيلي غادر اليوم المستشفى بعد خضوعه لعملية جراحية السبت الماضي على مستوى القلب.

وأكدت القناة، الى أن الرئيس، غادر مدينة ساو باولو بعد تحسن حالته الصحية، حيث توجه الى العاصمة برازيليا والتي يقع فيها مقر إقامته.

أكد الأخصائي بأمراض القلب والطبيب الخاص بالرئيس البرازيلي، روبرت خليل فيلو، الى أن الرئيس أصبحت حالته الآن جيدة، حيث قمنا بالسماح له بالخروج من المستشفى بعد التأكد من تحسن حالته الصحية، مشيراً الى أنه من الممكن أن يعود الى روتينه المعتاد ابتداءً من اليوم.

وأضاف الى أنهم قاموا بتوصيته بالتصرف بنوع من الحذر خلال هذا الأسبوع على الأقل، كما تم الطب منه الالتزام بالراحة التامة وتخفيف جدول أعماله الى أقصى حد من أجل تجنب الارهاق.

وكان الرئيس البرازيلي، ميشييل تامر، تعرض قبل أيام لوعكة صحية حادة، حيث تم نقله على اثرها الى مستشفى سوري لبناني في مدينة ساو باولو، حيث تطلبت حالته الصحية لتدخل جراحي عاجل وإجراء عملية قسطرة له في القلب.