2017/12/02 23:10:36

حبس عقيد بالجيش المصري بعد الافصاح عن رغبته بالترشح للرئاسة

حبس عقيد بالجيش المصري بعد الافصاح عن رغبته بالترشح للرئاسة

أصدرت النيابة العسكرية في مصر، اليوم السبت، قراراً يقضي بحبس العقيد في الجيش، أحمد قتصوة، والذي كان قد أعلن في وقت سابق رغبته بدخول سباق الانتخابات الرئاسية المقبلة، 15 يوم على ذمة التحقيق.

وفي منشور للمحامي المصري، أسعد هيكل، عبر منصة الفيس بوك، قال خلالها "النيابة العسكرية أمرت بحبس العقيد احمد قنصوة 15 يوم على ذمة التحقيق".

ولم يكشف المحامي عن اي توضيحات أخرى فيما يخص القضية، او ما هي طبيعة القضية.

وكان المحامي هيكل، كيف في وقت سابق من اليوم بأن النيابة العامة استدعته من اجل خضور التحقيق مع قنصوة، ولم يفصح بأي تفاصيل أخرى.

وبحسب ما صرح به المحامي، أسعد هيكل، لموقع المصريون، فإن السبب الحقيقي وراء حبس العقيد أحمد قنصوة من قبل النيابة العسكرية 15 يوم على ذمة التحقيق، هو، نيته الترشح للرئاسة ومخالفته للقانون العسكري للقوات المسلحة، وكذلك استخدامه للزي العسكري في غير مكانه الطبيعي.

وقال المحامي، الى ان قرار المحكمة لا يجوز الطعن به، وذلك وفقاً لما ينص عليه القانون العسكري، وبالتالي فإن قنصوة سيضطر لقضاء مدة الحبس 15 يوم، ومن ثم الادلاء بتفاصيل ومستندات جديدة من أجل المطالبة بالافراج عنه.