2017/11/16 09:49:04

نقابة الموسيقيين تعلق قرار إيقاف أحمد سعد والأخير يقدم شكره

نقابة الموسيقيين تعلق قرار إيقاف أحمد سعد والأخير يقدم شكره

إتخذت نقابة الموسيقيين في مصر، قراراً يعلق عقوبة الإيقاف المفروضة على الفنان أحمد سعد، ليتمكن من العودة الى الغناء ونشاطاته الفنية، وأعرب سعد عن امتنانه وشكره لمجلس إدارة نقابة الموسيقيين الذي لم يتوانى للسعي في حل الأزمة في أسرع وقت ممكن.

وقال سعد في بيان صادر عن مكتبه، بأن قرار إيقافه كان ظالم خاصة وأنه كان يعاني خلال هذه الفترة من أزمة صحية صعبة، بسبب إجراءه مؤخراً لعملية الفتاق. وبحسب ما جاء في البيان فإن ما يزيد من صعوبة القرار هو صدوره قبل يوم واحد فقط من حفلة الأوبرا مما تسبب في توتر شديد له، خاصة وأنه كان مهتم جداً بهذا الحفل وينتظره في كل عام.

وتقدم سعد بشكره لمجلس ادارة نقابة الموسيقيين، لسعيهم على حل المشكلة بأسرع وقت ممكن حتى يتسنى له المشاركة في حفل الأوبرا مساء الأربعاء، كما كشف سعد في الوقت نفسه عن توتره الكبير خلال حفلة مهرجان الموسيقى العربية، موضحاً بأن مثل هذه الحفلات دائماً ما تعتبر استثنائية لأن جمهورها أيضاً يكون استثنائي.

وكشف أحمد سعد عن التقرير الطبي الذي أرفقه مع بعض من الصور الخاصة به أثناء تواجده في المستشفى لإجراء عملية الفتاق، حيث تم تقديم هذه التقارير الى نقابة الموسيقيين خلال التحقيق معه، الثلاثاء، بعد تلقي النقابة لشكوتين ضد سعد.

وكانت نقابة الموسيقيين في مصر تلقت شكوتين ضد الفنان أحمد سعد، مما دفع مجلس الاداره لاستدعاءه من أجل التحقيق، وكانت الشكوى الأولى تقدم بها أحد المتعهدين الذي تعاقد سابقاً مع سعد من أجل حضور إحدى المناسبات ولكنه تخلف عن الحضور مما تسبب بأضرار كبيرة.

فيما كانت الشكوى الثانية مقدمة من أحد المنتجين الذي تعاقد مع سعد من أجل المشاركة في أحد العروض المسرحية، وأيضاً لم يحضر الفنان أحمد سعد للبروفات مما تسبب بإلغاء العمل بأكمله.